أشاد وزير الدفاع اللواء عرفان محمود الحيالي بدور المجلس الأعلى الاسلامي في الساحة الوطنية، مؤكداً “أن المجلس الأعلى من كبار مؤسسي العملية السياسية العراقية”.

جاء ذلك خلال زيارته مساء أمس الثلاثاء للشيخ د. همام حمودي رئيس المجلس الأعلى الاسلامي- بمكتبه الخاص، والتي قدم خلالها التهاني للشيخ حمودي بمناسبة تسنمه رئاسة المجلس، كما بحثا عدداً من القضايا الوطنية والتطورات الأمنية.

وخلال اللقاء، أشار الشيخ حمودي إلى أن اشاعة روح المحبة والتسامح بين أبناء المجتمع هي أساس تحقيق الأمن الاجتماعي، وهو مسؤولية الجميع، مشيداً بالجيش العراقي وما جسد من ملحمة بطولية فريدة في مواجهة داعش ليس بالتفوق العسكري وحسب بل أيضاً بدحر النفس الطائقي وبالروح الانسانية التي تحلى بها المقاتل العراقي، مثمناً الروح المهنية للجيش بعيداً عن الانتماء الحزبي، وبدعم اللواء الحيالي للجرحى وعوائلهم

SHARE