خلال تهنئتها للشيخ حمودي
نقابة المعلمين تتطلع لدعم أكبر لحقوق المعلم من خلال المجلس الأعلى

استقبل الشيخ د. همام حمودي- رئيس المجلس الأعلى الإسلامي- اليوم الخميس نقيب المعلمين عباس السوداني، وأمين سر النقابة عدي العيساوي وأعضاء مجلس إدارة المقر المركزي، والذين قدموا لتهنئة الشيخ حمودي بمناسبة تسنمه رئاسة المجلس الأعلى، مشيدين بدوره الوطني وتاريخه الجهادي ومواقفه المخلصة في خدمة المصالح العامة، وخاصة على الصعيد التربوي…
وفيما ثمن وفد نقابة المعلمين جهود الشيخ حمودي في تحريك قانون المعلم برلمانياً، وكسب امتيازات جديدة للمعلمين كتخفيض أجور النقل ومنتجات شركة النسيج، فإنهم أعربوا عن تطلعهم بتفعيل ذلك، ولمزيد من الدعم لحقوق المعلم من خلال المجلس الأعلى وما يمكن أن يمارسه من ضغوط على صناع القرار.
من جهته، جدد الشيخ همام حمودي دعمه الكامل للمعلمين، ومواصلة جهوده لاقرار قانون المعلم، مبيناً أنه بصدد عقد لقاء مع وزير النقل لتفعيل التخفيضات، وأنه التقى برئيس هيئة الاستثمار سامي الأعرجي للتفاهم بشأن تخصيص سكن للمعلمين، مؤكداً أن المجلس الأعلى لن يتردد أيضاً في بذل الجهود لنصرة حقوق المعلم، وسيكون ذلك من أولويات مهامه الوطنية.

SHARE