رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي الشيخ الدكتور همام حمودي

بارك رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي الشيخ الدكتور همام حمودي لمنتسبي وزارة الداخلية من حملة الشهادات الجامعية إصدار المحكمة الاتحادية قرارها برد طعن الحكومة بالمادة (18) فقرة (د) من قانون الموازنة الاتحادية للعام 2017 والخاصة بنقل خدمات منتسبي وزارة الداخلية الذين يحملون شهادة البكالوريوس الى الوزارات المدنية الأخرى.

ووصف الشيخ حمودي ، اليوم الاثنين، قرار المحكمة الاتحادية بأنه “منصف وحكيم”، لما يترتب عنه من مصلحة وطنية للمنتسبين أولاً، وثانياً للدولة لكونه سيستثمر هذه الكفاءات العلمية في القطاعات الحكومية المختلفة، وسيوفر لميزانية الدولة مبالغاً طائلة جراء الفروقات.

جدير بالذكر أن الشيخ حمودي كان متبنياً لهذا المطلب، ولعب دوراً حيوياً من أجل إدراجه في تعديلات قانون الموازنة الاتحادية 2017، وحشد الكتل البرلمانية للتصويت عليه واقراره في 4- 12- 2016، غير أن الحكومة طعنت بالقرار.

SHARE