أكد رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي الشيخ الدكتور همام حمودي أن هيأة قيادة المجلس أقرت فتح مكاتب لشؤون المواطنين في جميع مقرات المجلس في بغداد وكافة المدن العراقية.
وأوضح أن هذه المكاتب مهيأة لاستقبال المواطنين على مدار ساعات عملها اليومي، والاستماع لشكاويهم، وتظلماتهم، وهمومهم، وكل ما يتقدمون به، وسيعمل فريق خاص من كوادر المجلس على دراسة طلباتهم وتقديم أقصى الدعم والمساندة، والسعي لدى الجهات المختصة لحل مشاكلهم الخدمية أو تظلماتهم.
وأكد الشيخ حمودي: أن المجلس سيقف بكل قوته مع المواطنين بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية أو المذهبية، فكلهم عراقيون أبناء وطن واحد، وسنكرس أنفسنا وإمكانياتنا لخدمتهم.

SHARE