هنأ الدكتور فؤاد معصوم- رئيس جمهورية العراق- الشيخ د. همام حمودي بانتخابه رئيساً للمجلس الأعلى الاسلامي العراقي، وبنجاح أعمال الدورة الـ12 للهيئة العامة للمجلس التي عقدت في النجف الأشرف.

وأكد الدكتور معصوم- خلال اتصال هاتفي مع الشيخ حمودي صباح اليوم الأثنين- عمق العلاقات التاريخية مع شهيد المحراب السيد محمد باقر الحكيم “قدس”، وقيادات المجلس الأعلى خاصة خلال المسيرة الجهادية ضد النظام الديكتاتوري، معرباً عن أمنياته باستمرار هذه العلاقة المتينة وتطويرها بما يخدم المصالح الوطنية العليا للعراق لشعبه.

SHARE