خلال احتفالية يوم الغدير ..
همام حمودي : الامة التي تستذكر ” علياً ” ستبقى قوية قادرة على مواجهة التحديات ويؤكد : هذه المناسبة ” فرصة ” لتكريم المتميزين

الشيخ حمودي خلال الاحتفالية : سياسة ” فرض الامر الواقع ” سيجلب ” نتائج غير محمودة ” ولا خيار سوى ” الحوار ” لضمان كرامة ورفاه الإجيال المقبلة

قال عضو هياة رئاسة مجلس النواب الشيخ د. همام حمودي ان الامة التي تستذكر امير المؤمنين علي عليه السلام ستبقى قوية ، قادرة على مواجهة التحديات ، وهذا ما اثبته العراقيون بمواجهتهم للطاغية صدام وداعش ، موضحاً ان استذكار مناسبة عيد الغدير كل عام وتضمينها بتكريم المتميزين في المؤسسات والاشخاص انما هي لاستلهام نهج امير المؤمنين علي ع باعتباره ” القدوة ” .

واكد الشيخ حمودي في كلمته رعايته الاحتفالية المركزية بمبنى البرلمان اليوم الخميس ” لا خيار إلا ” الوحدة ” ولا سبيل سوى ” الحوار والتفاهم ” بين ابناء الشعب العراقي الواحد ، لضمان كرامة ورفاه الإجيال المقبلة ، والابتعاد عن سياسة ” فرض الامر الواقع ” وجر البلد لصراعات وأزمات ، لا تاتي بنتائج محمودة .

وتابع د. حمودي في كلمته خلال الاحتفال ” أن احياء ذكرى عيد الغدير يجعلنا قريبين من قلوب وعقول واهتمامات شعبنا الكريم ، كما وان احتفالنا اليوم فيها ينبغي ان يتجسد الى سلوك عملي يجسد قيم هذه المناسبة ويترجم فكر وأخلاق أمير المؤمنين ع والتمسك بقيمه والتفاني بالعمل و ” اصلاح شأن المجتمع ” .

وشدد د حمودي وجوب استذكار ” الشهداء والجرحى ” الذين ضحوا دفاعاً عن بلدنا الغالي وتخليد بطولاتهم والاهتمام بعوائلهم الكريمة .

وجرى خلال الاحتفالية تكريم والدي ” اكبر شهيد ” و ” اصغر شهيد ” في الحشد الشعبي .

SHARE