ضمن الخطط التنظيمية للمجلس الأعلى الإسلامي العراقي، تنظيمات المحمودية تقوم بحملات واسعة لتنظيف المدارس قبيل بدأ العام الدراسي الجديد.

بناءاً على التوجيهات المركزية أشرف الإستاذ محمد الكلابي على حملات واسعة لتنظيف المدارس وملحقاتها قبيل بدأ العام الدراسي الجديد وبدأت هذه الحملات بهمة عالية حيث شرعت تنظيمات المجلس الأعلى في المحمودية بحملات واسعة لتنظيف المدارس وتأهيلها لإستقبال الطلبة بالعام الدراسي الجديد.

كما تم تخرج دورة تعليم قراءة القرآن الكريم ضمن سلسلة دورات نظمتها التنظيمات النسوية للمجلس الأعلى الإسلامي العراقي في المحمودية وبإشراف مباشر من مكتب التنظيمات، حيث وزعت الست “أم رقية” مسؤولة التنظيم النسوي في المحمودية هدايا تكريمية للمشاركين بالدورة.

من جهته بارك مسؤول المكتب التنظيمي م/ باقر الزبيدي هذه الحملات ووصفها “بالجيدة والموفقة” مطالبا جميع التنظيمات للقيام بحملات مشابهة لتهيئة جميع المدارس للعام الدراسي الجديد.

SHARE