استقبل رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي الشيخ الدكتور همام حمودي ، في مكتبه اليوم رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي .

كما وبارك السيد رئيس ائتلاف دولة القانون في بداية اللقاء انتخاب سماحة الشيخ حمودي رئيسا للمجلس الاعلى الاسلامي ، متمنيا له التوفيق في تأدية مهامه ، كما ناقش الجانبان الاوضاع السياسية والامنية وتداعيات استفتاء اقليم كردستان ، وكيفية الحفاظ على وحدة البلاد من المخططات والمشاريع التقسيمية والانفصالية.

واكد الجانبان على ضرورة توحيد الصفوف داخل التحالف الوطني لمواجهة التحديات والعمل على مواصلة الحوار وتبادل الرؤى وتنسيق المواقف السياسية وفق رؤية وطنية مشتركة لضمان تحقيق تطلعات الشعب العراقي .

وختم الشيخ حمودي اللقاء الذي حضره كل من رئيس الهيئة العامة للمجلس الأعلى الشيخ محمد تقي المولى و رئيس مكتب العلاقات السياسية الحاج محمد الهاشمي و معالي الاستاذ علي الغبان و الحاج حسن السنيد رئيس مكتب العلاقات السياسية و النائب ياسر المالكي بالتاكيد على اهمية اقامة الانتخابات في موعدها المحدد وتجنيب البلاد الفراغ الدستوري الذي يتركه تاجيل الانتخابات فضلا عن الوقوف بحزم ازاء المخططات التقسيمية للبلاد .

SHARE