استقبل رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم في مكتبه اليوم وفدا من المجلس الأعلى الإسلامي العراقي برئاسة الشيخ همام حمودي .

واوضح الشيخ حمودي ضرورة حفظ وحدة العراق والالتزام بالدستور وتنفيذ قرارات المحكمة الاتحادية ، لافتا الى وجوب تطبيق قرارات السلطتين التشريعية والتنفيذية بخصوص استفتاء كوردستان ودعمهما .

وقدم وفد المجلس الأعلى تعازيه الخالصة بوفاة الرئيس الطالباني ، مؤكدا ان الراحل كان من بناة العراق الجديد ورئيسآ حقيقيآ لكل مكونات الشعب ، فيما اشاد الجانبان بالعلاقة التأريخية والوثيقة بين الرئيس الطالباني وشهيد المِحْراب ودورهما الكبير في تعزيز المعارضة في كل الوانها ضد نظام الطاغية حينذاك .

بدوره اتفق الرئيس معصوم مع الشيخ حمودي حول أهمية الالتزام بالدستور كمرجع أساس لحفظ وحدة البلاد وحقوق جميع المواطنين، داعيا جميع الأطراف السياسية إلى الإسهام بدعم الاستقرار والنهوض بالعملية السياسية.

من جانبهم قدم الوفد دعوة رسمية للرئيس معصوم للمشاركة في الاحتفالية الرسمية لتأسيس المجلس الأعلى الاسلامي المزمع أقامتها في الاول من شهر صفر في هذا العام .

SHARE