اكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب الشيخ الدكتور همام حمودي ان شعب العراق من شماله الى جنوبه يقف اليوم مسانداً للقوات الأمنية البطلة بجميع قياداتها وتصنيفاتها وتشكيلاتها لبسط الأمن وفرض هيبة الدولة والقانون والدستور في محافظة كركوك العزيزة ومختلف المحافظات الآخرى.

واشاد الدكتور حمودي بالعمليات الجارية اليوم لبسط الأمن في كركوك واسترجاع القواعد العسكرية المهمة ، والآبار النفطية التي سرقت اموالها ولم يستفد منها شعبنا العراقي بشكل عام ، والكوردي بشكل خاص ، مشددآ ان ” قرارات مجلس النواب ماضية في التنفيذ بمجملها التزاما برؤى المرجعية والدستور وقرارات المحكمة الاتحادية العليا ” .

وطمأن الشيخ حمودي خلال البيان ، المواطنين الكورد بأن وضعهم سيكون افضل من السابق وان الحكومة الاتحادية ستتكفل بأمنهم ومعيشتهم ورواتبهم ، شاكرآ كل من وقف مع فرض الدستور والعيش المشترك لجميع مكونات الشعب .

SHARE