أكد عضو هيأة رئاسة مجلس النواب الشيخ د. همام حمودي أن تعامل الحكومة الاتحادية مع أزمة الاستفتاء المشؤوم كان حكيمآ ، ومسؤولا وشجاعآ ، مشيدا بمواقف بعض القوى الكوردية التي اعادت روح الرئيس الراحل مام جلال في وطنيته وعقلانيته .

جاء ذلك خلال استقباله السفير الفرنسي لدى العراق برونو أوبير في مكتبه اليوم ، حيث جرى بحث التطورات السياسية والإقليمية والدولية ، فضلا عن مناقشة التعاون الأمني بمكافحة الارهاب، والعلاقات الثنائية ذات الاهتمام المشترك .

وقال الشيخ حمودي ان “تاجيل الانتخابات أمر خطير ومرفوض” ولا تساهل في التوقيتات الدستورية لإجرائها ، مشيرا الى أن “من يريد تاجيلها يخاف على اندثار وجوده في العملية السياسية، لافتآ ان بعض الدول التي لا تؤمن بالديمقراطية لا يعجبها اجراء الانتخابات في موعدها”.

SHARE