وصف عضو هيأة رئاسة مجلس النواب الشيخ همام حمودي اعلان ترامب القدس عاصمة للكيان الصهيوني بأنها خطوة خطيرة وغير مسؤولة وستجر المنطقة بما لا يحمد عقباه ، مؤكدا ان القرار يعتبر تحدي واضح للأمم المتحدة فضلا عّن انه تجاوز واعتداء للأمة العربية والإسلامية .
 
ودعا الشيخ حمودي الأمة العربية والإسلامية بحكامها وشعوبها للوقوف صفا واحدا أمام هذا التحدي ” الوقح ” الذي لم يراعِِ أو يحترم الرفض الدولي والعربي على القرار ودون اعتبار لقرار الامم المتحدة بأن القدس ” مدينة محتلة ” .
 
وقال الشيخ حمودي ان ترامب الْيَوْمَ اثبت علنآ وبما لا يقبل الشك عنصريته ووقاحته واهدافه الخبيثة بتدمير الشرق الأوسط بأتخاذه قرارا لم يجرؤ عليه حكام أمريكا السابقين ، مطالبا الحكومات العربية والإسلامية ومجالسها التشريعية وشعوبها لاتخاذ مواقف وإصدار قرارات تتناسب وحجم هذا القرار الخطير .
 
SHARE